خاطب البروفيسور نورالدائم عثمان محمد مدير جامعة الامام المهدي اليوم ختام فعاليات الدورة التدريبية الحتمية التي نظمتها عمادة التطوير والجوده بجامعة الامام المهدى بالتعاون مع الاتحاد المهنى العام لاساتذة الجامعات والمعاهد العليا السودانية بقاعة كلية الاقتصاد والعلوم الادارية تحت شعار "التدريب من اجل التجويد" بحضور عدد من عمداء الجامعة واساتذتها والبروفسيورعبدالله جادالله رئيس الاتحاد المهني بالانابة والخبراء في مجال التدريب .
واكد مدير الجامعة اهمية التدريب في صقل قدرات هيئة التدريس لتمكينهم من تقديم الرسالة الاكاديمية وتجويد الاداء واشار للتحديات التي كانت تواجه الاستاذ الجامعي في توصيل المادة العلمية للطلاب لعدم تلقيه دورات تدريبية في مجال التدريس مشيرا في ذلك للتطور الذي شهده الاستاذ الجامعي بفضل التدريب المتخصص واشاد بجهود المدربين في هذه الدورة لما قدموه من خبرات ثرة للدارسين وجدد التزام الجامعة بدعم كل برامج عمادة التطوير والجودة من اجل الارتقاء بالاداء الاكاديمي بالجامعة . من جهته ابان البروفيسور عبدالله جادالله رئيس الاتحاد المهني العام لاساتذة الجامعات والعاهد العليا بالسودن بالانابة ان هذه الدورة تعد من اميز الدورات التي نظمها الاتحاد واستعرض سيادته مناشط الاتحاد في الجوانب الاكاديمية والفنية والاجتماعية والوطنية واكد ان الاتحاد سيولي جامعة الامام المهدي اولوية خاصة في اقامة دورات متخصصة للاساتذة .وفي ذات السياق اكد د. بلال الامام امين الشئون العلمية بالجامعة رضا الجامعة عن برامج ومناشط الاتحاد خاصة في مجال تهيئة البيئة للاستاذ الجامعي مما انعكس ايجابا علي مخرجات التعليم العالي مشيرا لحاجتهم في الجامعة لدورات متخصصة في مجالي تطوير وتصميم المناهج ' وتطوير الذات والجودة .فيما اشار د. محمد سالم عميد عمادة التطوير والجودة بجامعة الامام المهدي الي ان الدورة احدي اهداف العمادة لتجويد الاداء والارتقاء بالاستاذ الجامعي حتي يتمكن من اداء رسالته بالصورة المطلوبة وقال ان عمادته تسعي للمواكبة والتطور التقني والاكاديمي الماثل واعرب عن شكره لكل من ساهم في انجاح هذه الدورة.